| | | | | |

أسباب تقرحات الفم وطرق العلاج منها

هل تُعاني من تقرحات الفم المزعجة التي تُؤثر على قدرتكَ على الأكل والتحدث؟
لا تقلق! سوف يعرفك هذا المقال على كل ما يجب فعله وكيف تتخلص من تقرحات الفم نهائيا لتستعيد وظائف فمك بشكل كامل

:في هذا المقال سنُسلّط الضوء على تقرحات الفم، من خلال رحلةٍ شاملةٍ تشمل

ما هي تقرحات الفم؟ *

أعراض تقرحات الفم *

أنواع تقرحات الفم *

أسباب تقرحات الفم *

نصائح للتعايش مع قرحة الفم *

مضاعفات تقرحات الفم *

تشخيص تقرحات الفم *

متى يجب مراجعة الطبيب عند الإصابة بتقرحات الفم؟ *

علاج تقرحات الفم *

الوقاية من تقرحات الفم *

أسئلةٌ شائعةٌ حول تقرحات الفم *

 

ما هي تقرحات الفم؟

تقرحات الفم أو ما يُعرف أيضًا باسم القرح القلاعية هي تقرحاتٌ صغيرةٌ سطحيةٌ تظهر في الأغشية المبطنة للفم أو على اللثة تتميز هذه التقرحات بكونها بيضاء أو صفراء في الوسط مع حافة حمراء ملتهبة، وغالبًا ما تكون مؤلمةً وتُسبب إزعاجًا كبيرًا عند الأكل أو التحدث تُعدّ تقرحات الفم من أكثر الأمراض الشائعة في الفم،
وتُصيب جميع الأعمار، ولكنّها أكثر شيوعًا لدى الأطفال والشباب

تقرحات الفم

أعراض تقرحات الفم

:تتضمن أعراض تقرحات الفم ما يلي

شعورٌ بالألم أو الحرقان عند لمس التقرحات *

احمرارٌ وتورمٌ في الأنسجة المحيطة بالتقرحات *

صعوبةٌ في الأكل والشرب *

صعوبةٌ في التحدث *

زيادة إفراز اللعاب *

في بعض الحالات

:قد تُصاحب تقرحات الفم أعراضٌ أخرى، مثل

الحمى *

التعب *

تورم الغدد الليمفاوية *

 

أنواع تقرحات الفم

:يُوجد نوعان رئيسيان من تقرحات الفم

أنواع تقرحات الفم

تقرحات الفم الدورية

هي النوع الأكثر شيوعًا من تقرحات الفم وتظهر بشكلٍ دوريٍ دون سببٍ واضح تُعرف أيضًا باسم القرح القلاعية الصغرى

تقرحات هربس الفم

تُسببها عدوى فيروس الهربس البسيط، وتظهر عادةً في نفس المكان كلّ مرة تُعرف أيضًا باسم البثور الحموية

يوجد أيضًا نوعٌ أقلّ شيوعًا من تقرحات الفم يُطلق عليه اسم التهاب الفم العلاقي ويتميز بظهور تقرحاتٍ كبيرةٍ ومؤلمةٍ في الفم

 

أسباب تقرحات الفم

:لا يُعرف السبب الدقيق لتقرحات الفم الدورية ولكن يُعتقد أنّها تُسببها مجموعةٌ من العوامل، مثل

العوامل الوراثية *

نقص بعض العناصر الغذائية، مثل فيتامين ب12 والحديد *

التوتر والقلق *

التغيرات الهرمونية *

بعض الأدوية، مثل مسكنات الألم المضادة للالتهابات *

إصابات الفم *

عضّ الخد أو اللسان *

أسباب تقرحات الفم

أما بالنسبة لتقرحات هربس الفم فإنّها تُسببها عدوى فيروس الهربس البسيط وتنتقل عن طريق الاتصال المباشر مع شخصٍ مُصابٍ بالفيروس

 

نصائح للتعايش مع قرحة الفم

:على الرغم من عدم وجود علاجٍ نهائيٍ لتقرحات الفم إلا أنّه يوجد بعض النصائح التي تُساعد على تخفيف الألم والإزعاج وتشمل

استخدام مسكنات الألم، مثل الأيبوبروفين أو الأسيتامينوفين *

استخدام غسول الفم الملح أو غسول الفم الذي يحتوي على الليدوكايين *

وضع الثلج على المنطقة المُصابة *

تناول الأطعمة والمشروبات الباردة أو الطرية *

تجنب الأطعمة الحارة أو الحامضة *

الحفاظ على نظافة الفم عن طريق تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون مرتين في اليوم واستخدام خيط الأسنان مرةً واحدةً يوميًا *

 

مضاعفات تقرحات الفم

:في معظم الحالات تُشفى تقرحات الفم من تلقاء نفسها في غضون أسبوعٍ أو أسبوعين ولكن في بعض الحالات النادرة قد تُسبب بعض المضاعفات، مثل

عدوى بكتيرية في التقرحات *

الجفاف *

صعوبةٌ في التغذية *

فقدان الوزن *

مضاعفات تقرحات الفم

 

تشخيص تقرحات الفم

يُعدّ تشخيص تقرحات الفم خطوةً أساسيةً في رحلة العلاج وذلك لتحديد نوع القرحة وسببها واختيار العلاج المناسب
وإليكَ أهمّ خطوات تشخيص تقرحات الفم

الفحص السريري

يُشكل الفحص السريري الخطوة الأولى في تشخيص تقرحات الفم حيث يقوم الطبيب بفحص الفم بعناية مُلاحظًا موقع التقرح وحجمها وشكلها ولونها ودرجة احمرارها وتورمها كما قد يسأل الطبيب عن الأعراض التي تُصاحب التقرحات، مثل الألم أو الحرقان أو صعوبة الأكل أو التحدث

التاريخ الطبي

يُسأل الطبيب عن التاريخ الطبي للمريض متضمنًا أيّ أمراضٍ مزمنةٍ أو حساسيةٍ أو أدويةٍ يتناولها المريض كما قد يسأل عن تاريخ عائليٍ لظهور تقرحات الفم

الفحوصات الإضافية

:قد يُطلب الطبيب بعض الفحوصات الإضافية لتأكيد التشخيص أو استبعاد أيّ أمراضٍ أخرى، مثل

فحص الدم: لتقييم مستوى بعض العناصر الغذائية، مثل فيتامين ب12 والحديد، أو للتحقق من وجود أيّ عدوى *

مسحة من القرحة: للتحقق من وجود عدوى بكتيرية أو فيروسية *

خزعة من القرحة: في حالاتٍ نادرةٍ، قد يُطلب الطبيب أخذ خزعة من القرحة لفحصها تحت المجهر *

تشخيص نوع القرحة

بناءً على الفحص السريري والتاريخ الطبي والفحوصات الإضافية، يمكن للطبيب تحديد نوع قرحة الفم كما قد يُحدد الطبيب سبب القرحة سواءً كانت دوريةً أو ناتجةً عن عدوى فيروس الهربس أو بسبب أمراضٍ أخرى

شرح التشخيص والعلاج

بعد تشخيص نوع القرحة وسببها، يُشرح الطبيب للمريض التشخيص بشكلٍ مُفصّلٍ ويُجيب على جميع أسئلته كما يُقدم الطبيب للمريض خطةً علاجيةً مناسبةً لحالته

 

متى يجب مراجعة الطبيب عند الإصابة بتقرحات الفم؟

:يجب مراجعة الطبيب في الحالات التالية

إذا كانت التقرحات كبيرةً أو مؤلمةً جدًا *

إذا كانت التقرحات لا تُشفى في غضون أسبوعين أو ثلاثة أسابيع *

إذا كانت التقرحات مُصاحبةً لأعراضٍ أخرى، مثل الحمى أو التعب أو تورم الغدد الليمفاوية *

إذا كانت التقرحات تُصيب للمرة الأولى *

إذا كان لديك جهازٌ مناعي ضعيف *

زيارة الطبيب عند تقرحات الفم

 

علاج تقرحات الفم

:لا يوجد علاجٌ نهائيٌ لتقرحات الفم ولكن تهدف العلاجات إلى تخفيف الألم والإزعاج وتسريع عملية الشفاء وتشمل العلاجات ما يلي

مسكنات الألم: يمكن استخدام مسكنات الألم، مثل الأيبوبروفين أو الأسيتامينوفين، لتخفيف الألم *

غسول الفم: يمكن استخدام غسول الفم الملح أو غسول الفم الذي يحتوي على الليدوكائين لتخفيف الألم والالتهاب *

المراهم الموضعية: يمكن استخدام المراهم الموضعية، مثل الكورتيكوستيرويدات أو الليدوكائين، لتخفيف الألم والالتهاب *

العلاجات الفموية: قد يصف الطبيب بعض العلاجات الفموية، مثل مضادات الفطريات أو مضادات الفيروسات *

في بعض الحالات قد يُوصي الطبيب باستخدام العلاج بالليزر أو العلاج بالتبريد لعلاج تقرحات الفم

الوقاية من تقرحات الفم

:لا توجد طريقةٌ مؤكدةٌ لمنع تقرحات الفم ولكن يمكن اتباع بعض النصائح للمساعدة في تقليل خطر الإصابة وتشمل

الحفاظ على نظافة الفم عن طريق تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون مرتين في اليوم واستخدام خيط الأسنان مرةً واحدةً يوميًا *

تجنب عضّ الخد أو اللسان *

إدارة التوتر والقلق *

اتباع نظامٍ غذائيٍ صحيٍ غنيٍ بالفيتامينات والمعادن *

تجنب التدخين *

تجنب شرب الكحول *

استخدام واقي الشمس عند التعرض لأشعة الشمس *

 

أسئلةٌ شائعةٌ حول تقرحات الفم

ما هي مدة استمرار تقرحات الفم؟

تُشفى تقرحات الفم من تلقاء نفسها في غضون أسبوعٍ أو أسبوعين

هل تُعدّ تقرحات الفم مُعديةً؟

لا تُعدّ تقرحات الفم مُعديةً في معظم الحالات، ولكن قد تكون تقرحات هربس الفم مُعديةً في حال لمس التقرحات أو اللعاب أو الفقاعات

هل هناك أيّ علاجاتٍ منزليةٍ لتقرحات الفم؟

:يوجد بعض العلاجات المنزلية التي قد تُساعد في تخفيف الألم والإزعاج، مثل

استخدام غسول الفم الملح *

وضع الثلج على المنطقة المُصابة *

شرب الكثير من السوائل *

تناول الأطعمة والمشروبات الباردة أو الطرية *

هل يمكن الوقاية من تقرحات الفم؟

لا توجد طريقةٌ مؤكدةٌ لمنع تقرحات الفم ولكن يمكن اتباع بعض النصائح للمساعدة في تقليل خطر الإصابة كما ذكرنا سابقًا

تُعدّ تقرحات الفم من المشاكل الشائعة التي تُسبب الألم والإزعاج ولكنها عادةً ما تُشفى من تلقاء نفسها في غضون أسبوعٍ أو أسبوعين ويمكن اتباع بعض النصائح للتخفيف من الألم والإزعاج والوقاية من الإصابة

مع عيادات ديمة لطب الأسنان لا تُعاني من تقرحات الفم بصمت بل تواصل معنا اليوم للحصول على استشارةٍ من أطباءنا المُتخصصين

 

إليكَ بعض الأسباب التي تجعل عيادات ديمة هي الخيار الأمثل لك لتشخيص تقرحات الفم وعلاجها

فريقٌ من أطباء الأسنان المُتخصصين ذوي الخبرة والكفاءة العالية في تشخيص تقرحات الفم وعلاجها *

أحدث التقنيات والأدوات في تشخيص تقرحات الفم مثل الفحص السريري والتاريخ الطبي والفحوصات الإضافية وفحص الدم ومسحة من القرحة وخزعة من القرحة *

تشخيصٌ دقيقٌ لأنواع تقرحات الفم المختلفة وتحديد أسبابها *

خططٌ علاجيةٌ مُخصصةٌ لكلّ مريضٍ وفقًا لحالته *

رعايةٌ شاملةٌ للمرضى قبل وبعد العلاج *

بيئةٌ مريحةٌ وآمنةٌ تُشعركَ بالراحة والاطمئنان *

أسعارٌ مُناسبةٌ لجميع الخدمات *

تواصل معنا اليوم

📞 اتصل بنا الآن لحجز موعد: 920005196
📍 عنواننا: الرياض-حي العليا

Similar Posts